هنا الجنة ١

1200

قال الله تبارك وتعالى: وجوه يومئذ ناضرة إلى ربها ناظرة. إنها الجنة التي دندن حولها رسول الله صلى الله عليه وسلم. أسباب ما آل إليه حال الأمة من الضعف والهوان. ثم، وصف المعوقات التي تحول عن الجنة وما حفت به من المكاره، وبعض أخبار السلف الصالح عليهم الرضوان عنها.

استماع
عدد مرات التحميل 136
تحميل فيديو لا يوجد
تحميل الصوت اضغط هنا لتحميل ملف الصوتي - 7 ميجا بايت

مواد ذات صلة