07 - ضبط بوصلة القلب على مراد الرب سبحانه

204

كان الله ولا شيء معه. فلاتركن إلى الأغيار ولا الرسوم. واسمو بسرك الي المطلب الأعلى، ولا تقنع بالخسيس الدون. تدبر قوله تعالى ومن حيث خرجت فول وجهك شطر المسجد الحرام. أهمية الشيخ الذي يدلك على الطريق، والصاحب والسبيل إلى ذلك.

استماع لا يوجد
عدد مرات التحميل 0
تحميل فيديو لا يوجد
تحميل الصوت لا يوجد

مواد ذات صلة